الرزاق

بسم الله الرحمن الرحيم

من أسماء الله الحسنى: الرزاق.

ورد هذا الاسم في قوله تعالى :

(إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ)

[سورة الذاريات الآية: 58]

image
والرزَّاق صيغة مبالغة من اسم الفاعل ( رازق )، وهذا يعني أنه تعالى يرزق العباد جميعاً مهما كثر عددهم ويرزق الواحد منهم رزقاً وفيراً لا حدود له.
والرزق رزقان رزق للأجسام ورزق للنفوس والأرواح قال العلماء:
رزق الأبدان بالأطعمة ورزق الأرواح بالمعرفة.
قال الله عز وجل :

(وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَاسْتَوَى آَتَيْنَاهُ حُكْماً وَعِلْماً وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ)

[سورة القصص الآية: 14]

وهذا من الرزق بل هو من أجل أنواع الرزق.

الصلاة سبب من أسباب زيادة الرزق.

ومن أسباب سَعة الرزق الصلاة، قال الله عز وجل:

(وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلَاةِ وَاصْطَبِرْ عَلَيْهَا لَا نَسْأَلُكَ رِزْقاً نَحْنُ نَرْزُقُكَ وَالْعَاقِبَةُ لِلتَّقْوَى)

[سورة طه الآية: 132]

ذلك لأن الله تعالى تكفل برزقنا لكنه أمرنا بالعمل لآخرتنا قال الله تعالى:

(وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ)

[سورة الذاريات الآية: 22]

في هذه الآية وغيرها طمأننا جل جلاله بأنه تكفل لنا رزقنا، ومع ذلك يجهد الناس ويبيعون دينهم بعرض من الدنيا قليل من أجل الرزق.
فإذا علمت أن الله هو الرزاق ذو القوة المتين أفردته بالقصد، فالناس أحياناً يتجهون إلى زيد أو عبيد يبحثون عن رزقهم، ولكن إذا علموا أن الله وحده هو الرزاق يتجهون إليه وحده، فيكسبون العزة والكرامة والطمأنينة والحظوة عند الله عز وجل .
أما إذا قُدِر الرزق على إنسان فهذا تقليل تأديب وليس تقليل عجز وتقتير حكمة لا تقتير حاجة، قال تعالى:

(وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ)

[سورة الحجر الآية: 21]

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

إِنَّ الرَّجُلَ لَيُحْرَمُ الرِّزْقَ بِالذَّنْبِ يُصِيبُهُ

[أخرجه ابن ماجه]

وقال تعالى :

(وَلَوْ بَسَطَ اللَّهُ الرِّزْقَ لِعِبَادِهِ لَبَغَوْا فِي الْأَرْضِ وَلَكِنْ يُنَزِّلُ بِقَدَرٍ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ بِعِبَادِهِ خَبِيرٌ بَصِير)

[سورة الشورى الآية: 27]

وفي شهر رمضان يتجلى اسم الرزاق حينما يرزق أرواحنا السكينة والأنس به في وقت السحر وفي صلاة الليل ويرزق أبداننا على مائدة الإفطار.

والحمد الله رب العالمين

منقول عن:العقيدة الإسلامية – أسماء الله الحسنى – الأسماء المختصرة – المحاضرة 05: الرزاق.
لفضيلة الدكتور محمد راتب النابلسي بتاريخ: 2018-01-05| المصدر

مترجم إلى: اللغة الإنجليزية | اللغة الفرنسية

تحميل ملف PDF من الدرس تحميل ملف Word من الدرس